تحميل القرآن مع التجويد والتلاوة

حمل برنامج القرآن مع التجويد ar_tajweed_almuyassar.pdf
حمل برنامج القرآن مع التلاوة quran_telawah_01القرآن مع التلاوة برنامج.exe

تحميلات برامج المصاحف والقرآن الكريم


تحميلات : برنامج الذاكرالقرآن مع الترجمةبرنامج القرآن مع التفسيربرنامج القرآن مع التلاوةبرنامج المكتبة الالكترونية
و.حمل Quran_winxp.rar

الجمعة، 24 سبتمبر 2021

طبيب توليد



طب التوليد
من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة 
طبيب توليد

الاسم الرسمي طبيب، استشاري، أخصائي
فرع من علوم الصحة
المجال طب و جراحة
التعليم المطلوب تدريب طبي وتدريب دراسات عليا متخصص
حقل التوظيف مستشفياتوعيادات
تعديل مصدري - تعديل
التوليد (من الكلمة اللاتينية obstare "الوقوف بجانب") وهو علم من علوم الصحة الذي يتعامل مع رعاية النساء أثناء الحمل (فترة ما قبل الولادة والولادة وفترة ما بعد الولادة)، وأيضاً رعاية أطفالهن حديثي الولادة.
ويسمى الطبيب الذي يمارس التوليد كعلم صحة القبالة وهو المعادل غير الجراحي، أما الطبيب الذي يتدخل جراحياً فيسمى طبيب نساء وتوليد. التوليد البيطري هو نفس المفهوم بالنسبة للطب البيطري، وتقريباً كل أطباء التوليد الحديثين هم أيضا أطباء أمراض النساء.
محتويات
1 رعاية ما قبل الولادة
1.1 الثلث الأول من الحمل
1.2 الثلث الثانى من الحمل
1.3 الثلث الثالث من الحمل
1.4 سجل ما قبل الولادة
1.5 التصوير
1.6 المضاعفات وحالات الطوارئ
1.7 تقييمات الجنين
2 الولادة
2.1 التحفيز
2.2 المخاض
3 ما بعد الولادة
4 العمليات الأكثر شيوعاً التي يؤديها أطباء التوليد
5 الرواتب
6 انظر أيضا
7 المراجع
8 قراءات أخرى
9 الروابط الخارجية
رعاية ما قبل الولادة
  مرحلة ما قبل الولادة
رعاية ما قبل الولادة هامة للكشف عن وجود أي مضاعفات أثناء الحمل، وتشمل الزيارات الروتينية لعيادة طبيب النساء، وإجراء بعض الفحوصات الطبية والمخبرية الروتينية كالتالي:
 
مسح بالموجات فوق الصوتية ثلاثية الأبعاد لجنين طوله 76 مللي (حوالي 14 أسبوع من العمر الحملي)
 
الجنين في الأسبوع ال 17
 
الجنين في الأسبوع ال 20
الثلث الأول من الحمل
عد دموي شامل (CBC)
تحديد زمرة الدم
فحص الأجسام المضادة العام (اختبار كومبس غير المباشر لHDN)
المرضى الذين يعانون من مرض Rh السابق للولادة ينبغي أن يستخدموا عقار RhoGam في الأسبوع ال28 لمنع مرض Rh.
كشف البلازمية السريع (RPR) لفحص مرض الزهري.
فحص الأجسام المضادة للحصبة.
فحص مولد المضادات السطحي في الدم لالتهاب الكبد الفيروسي ب.
استنبات الحراشف البرعمية الكلاميديا والتعقيبة (السيلان).
فحص PPD (البروتين النقي) للسل (التدرن)
لُطاخَةُ بابانيكولا للكشف عن سرطان عنق الرحم
تحليل البول.
فحص فيروس نقص المناعة البشرية أو الإيدز
مسح مجموعة المكورات العقدية B - بتلقى البنسلين vi أو الأمبيسيلين (وهي أرخص بكثير وذات فعالية واسعة النطاق) إذا كانت إيجابية، (واذا كان لدى الأم حساسية فالعلاجات البديلة تشمل الكليندامايسين ivأو فانكومايسين iv)
المسح الجيني لمتلازمة داون: التثلث الصبغي 21 و 18.
والمعيار الوطني في الولايات المتحدة يتطور بسرعة بعيدا عن مسح AFP (الالفا بيتو بروتين) وهي مادة بروتينية تصنع في الكبد، بالنسبة لمتلازمة داون، والتي تجري بصورة تقليدية في الربع الثاني، حوالي الأسبوع 16 - 18. المسح المتكامل الجديد (الذي كان يسمى سابقا ب F.A.S.T.E.R، النتائج المبكرة للربع الأول والثاني) يمكن القيام به في أكثر من 10 أسابيع إلى 13 أسبوعا، بالإضافة إلى التصوير بالموجات فوق الصوتية لرقبة الجنين (الجلد السميك علامة سيئة) واثنين من المواد الكيميائية (تحليلي) و Papp-a و bhcg (مستوى هرمون الحمل في حد ذاته). حيث يعطي ذلك لمحة دقيقة عن المخاطر في وقت مبكر جدا. وهناك أيضا مسح اخر للدم من 15 إلى 20 أسبوعا والذي يحدد المخاطر أكثر. وتكون التكلفة أعلى من مسح afp الرباعي، نسبة لفحوصات الموجات فوق الصوتية وفحص الدم الثاني، لكن تم التقرير بأن ذلك له معدل التقاط 92 ٪.
الثلث الثانى من الحمل
 
1513
مسح MSAFP/quad. (أربعة فحوصات دم في وقت واحد) (مصل الأمهات ألفا فيتوبروتين واينهيبن وايستريول و bhcg أو bhcg) - والارتفاعات، وتدني الأرقام أو الأنماط الغريبة ترتبط ببتشوه الأنابيب العصبية وتزيد من مخاطر الصبغي 18 أو 21
المسح بالموجات فوق الصوتية، إما في البطن أو لتقييم عنق الرحموالمشيمة والسوائل والجنين.
بزل السلي (سحب عينة من سائل السلي للكشف عن التشوهات في الجنين) هو المعيار الوطني للنساء فوق سن 35 أو النساء الذين يصلن سن 35 في منتصف الحمل أو النساء المعرضات إلى مخاطر متزايدة بحسب التاريخ العائلي أو تاريخ ولادة سابق.
الثلث الثالث من الحمل
الهيماتوكريت، (إذا كان منخفضاً، تتناول الأم مكملات الحديد)
اختبار تحمل الجلوكوز (GLT) - مسح لمرض السكري، وإذا كان أكثر من 140 ملغ/ دل يجري اختبار تحمل الجلوكوز (GTT) وسكر الصائم أكثر 105 ملغ/ دل يرجح سكري الحمل.
ويجرى معظم الأطباء كمية سكر في شكل شراب من 50 غراماً من السكر في الكولا أو الليمون أو البرتقال، ويسحبوا الدم بعد ساعة (زائد أو ناقص 5 دقائق)، عدلت المعايير الأساسية إلى 135 منذ أواخر الثمانينات.
سجل ما قبل الولادة
يطلب من المرأة الحامل عند أول زيارة لطبيبها أو القابلة عمل سجل ما قبل الولادة الذي يحتوى على التاريخ الطبي وعلى الفحص السريري. وفي الزيارات اللاحقة يعاد حساب عمر الحمل (GA) في كل زيارة.
يجب أن يساوي ارتفاق العظام (SFH بالسنتيمترات) العمر الحملي الجنيني بعد 20 أسبوع من فترة الحمل، ويجب أن يخطط النمو الجنيني على منحنى خلال الزيارات السابقة للولادة. ويجب أن تجس القابلة أو طبيب التوليد الجنين باستخدام مناورة ليوبولد لتحديد وضع الجنين. كما ينبغى مراقبة ضغط الدم، ويمكن أن تصل حتي 140/90 في حالات الحمل الطبيعي. يشير فرط ضغط الدم إلى تسمم الحمل، وربما إلى مقدمات الارتعاج (تشنج الحمل)، وإذا تبين تورم شديد (استسقاء) وتبين وجود زيادة البروتين في البول.
ويستخدم أيضا فحص الجنين للمساعدة في تقييم مدى حيوية هذا الجنين، وكذلك المشكلات الخلقية. وغالباً ما تقدم الاستشارة الوراثية للعائلات التي قد تتعرض لخطر متزايد من وجود طفل مصاب بمرض وراثي. يجرى أحيانا بزل السلي في حوالى الاسبوع العشرين
بالنسبة للنساء في أعمار 35 أو أكثر وذلك للتحقق من متلازمة داون وغيرها من حالات الشذوذ الصبغي في الجنين.
وحتي قبل اجراء بزل السلي قد تخضع الأم أيضاً للاختبار الثلاثي، الفحص القفوى وعظم الأنف وفحص الألفا فيتوبروتين وتحليل عينة الزوائد المشيمية للتحقق من الاضطرابات مثل متلازمة داون. بزل السلي هو فحص وراثى للجنين قبل الولادة والذي يتضمن إدخال ابرة عن طريق جدار البطن وجدار رحم الأم لاستخراج الحمض النووي الجنيني من السائل الأمنيوسي. ومع فحص بزل السلي هناك خطر من إجهاض الجنين لأنها تنطوي على اختراق الرحم بينما لا يزال الجنين في الرحم.
التصوير
مسح ضوئي في الأسبوع ال12.
التصوير هو وسيلة أخرى هامة لمراقبة الحمل. يتم تصوير كلا من الأم والجنين عادة في الثلث الأول من الحمل. هذا ويتم اجراء ذلك للتنبؤ بالمشاكل التي مع الأم، وللتأكد من أن الحمل موجود داخل الرحم ولتقدير العمر الحملي ولتحديد عدد الأجنة والمشيمة ولتقييم الحمل خارج الرحم والنزيف في الثلث الأول ولتقييم بوادر الشذوذالمبكرة.
ولايتم استخدام الأشعة السينيةوالتصوير المقطعي المحوسب (CT) خاصةً في الربع الأول من الحمل، وذلك بسبب الإشعاعات المؤينة التي قد تؤثر على الجنين. ولم تثبت آثار عن التصوير بالرنين المغناطيسي على الجنين،
ولكن هذه التقنية مكلفة للغاية كمراقبة روتينية، وبدلاً من ذلك فإن التصوير بالموجات فوق الصوتية هو الأسلوب المفضل في الأشهر الثلاثة الأولى وطوال فترة الحمل لأنها لا تبعث اشعاعاً ويمكن حملها وتتيح تصوير حقيقي.
ويمكن اجراء التصوير بالموجات فوق الصوتية في أي وقت طوال فترة الحمل، ولكن عادةً ما يتم ذلك في الأسبوع الثاني عشر (المسح المؤرخ) والأسبوع العشرين (المسح المفصل).
ويكشف الحمل الطبيعي عن وجود الكيس الحملي والكيس المحي وقطب الجنين. ويمكن حساب عمر الحمل من خلال تقييم متوسط قطر كيس الحمل (MGD) قبل الأسبوع ال6، والطول التاجي المقعد التاج (وقمة التاج بعد مرور الاسبوع ال6. ويتم تقييم الحمل المتعدد بواسطة عدد المشيمةوالكيس الأمنيوني.
المضاعفات وحالات الطوارئ
 مقالة مفصلة: مضاعفات الحمل
تشمل حالات الطوارئ الرئيسية :
الحمل خارج الرحم: وهو عندما يزرع الجنين في قناة فالوب أو (نادراً) على المبيض أو داخل التجويف البريتوني. وهذا قد يتسبب في حدوث نزيف داخلي شديد.
تسمم الحمل هو مرض لهُ مجموعة من العلامات والأعراض التي ترتبط بارتفاع ضغط دم الأمهات. وأسبابهُ غير معروفة، ويتم التفكير في علاماته للتنبؤ بتطوره من بدايات مراحل الحمل. تسبب بعض العوامل غير المعروفة ضرراً في بطانة الأوعية الدموية، مما يسبب ارتفاع ضغط الدم. وإذا كانت شديدة، فإنها قد تؤدى إلى تسمم الحمل حيث تحدث التشنجات التي قد تكون قاتلة. حيث تظهر على المرضى المصابين بمقدمات الارتعاح مع متلازمة هيللب فشل الكبد والتخثر المنتشر داخل الأوعية (DIC).
جفاف المشيمة حيث ينزف المريض دما حتى الموت إذا لم تعالج بشكل مناسب.
استغاثة الجنين حيث يتعرض الجنين للخطر في بيئة الرحم.
عسر الكتف حيث يعلق أحد كتفي الجنين (الأكتاف) أثناء الولادة الطبيعية، وخاصة في الرضع مرهفي الشم لأمهات مصابات بالسكر.
تمزق الرحم يمكن أن يحدث أثناء الولادة المتعثرة والمهددة بانقراض حياة الجنين والأم.
السلك الهابط يشير إلى هبوط حبل الجنين أثناء المخاض مع خطر اختناق الجنين.
نزف التوليد ربما يرجع ذلك إلى عدد من العوامل مثل انزياح المشيمة، تمزق الرحم من الدموع، تعويض رحمى، والإبقاء على المشيمة أوشظايا المشيمة، أو اضطرابات النزف.
حمى النفاس هو عدوى متقدمة للرحم أثناء أو بعد الولادة.
تقييمات الجنين
وعادة ما تستخدم الموجات فوق الصوتية لتأريخ عمر الحمل من حجم المضغة، والتاريخ الأكثر دقة يرجع الي الأشهر الثلاثة الأولى قبل تأثر نمو الجنين تأثرا كبيرا بعوامل الأخرى. كما تستخدم الموجات فوق الصوتية للكشف عن التشوهات الخلقية (أو غيرها من التشوهات الجنينية)، وتحديد ملف البيوفيزيائية (BPP)، التي عادة يكشف عنها في الربع الثاني عندما تنضج وتكبر هياكل الجنين. ويمكن أيضاً ان تقيم معدات متخصصة أخرى سرعة تدفق الدم في الحبل السري للكشف عن انخفاض / غياب / انعكاس أو انبساط تدفق الدم في شريان الحبل السري.
الأدوات الاخري المستخدمة في التقييم تشمل ما يلي :
يمكن استخدام النمط النووي الجنيني لفحص الأمراض الوراثية. ويمكن عمل ذلك عن طريق بزل السائل الأمنيوسي أو أخذ عينة الزغابة المشيمي (CVS)
هيماتوكريت الجنين لتقييم فقر دم الجنين، يمكن تحديد تساوي التمنيع Rh، أو الاستسقاء بأخذ عينات دم الحبل السري عن طريق الجلد، الذي يتم عن طريق وضع إبرة من خلال البطن في الرحم وأخذ جزء من الحبل السري.
يرتبط نضج رئة الجنين بمقدار إنتاج الجنين للمنشط السطحي. انخفاض إنتاج المنشط السطحي يشير إلى انخفاض نضج الرئة ويعتبر عامل خطورة كبير لمتلازمة الضائقة التنفسية للرضع. وعادة، الليسيثين: معدل السفينجوميلين أكبر من 1.5 يرتبط مع زيادة نضج الرئة.
اختبار عدم الإجهاد (NST) لمعدل قلب الجنين
اختبار تحدي الاوكسيتوسين
الولادة
التحفيز
 تحفيز الولادة
التحفيز هو وسيلة محاكاة مصطنعة أو تهيئة للمرأة على المخاض قبل أوانه. يمكن أن تشمل أسباب التحفيز تشنج الحمل وكتلة الولادة، ومرض السكري، وغيرها من مختلف الحالات المرضية العامة، مثل أمراض الكلى. ويمكن أن يحدث التحفيز في أي وقت بعد الاسبوع ال34 من الحمل، إذا ازداد الخطر على الجنين أو علي الأم عن خطر الولادة المبكرة بصرف النظر عن نضج الرئة. إذا لم تضع المرأة في النهاية خلال الأسبوع ال41-42 يمكن القيام بالتحفيز، حيث أن الغشاء المشيمي قد يصبح غير مستقراً بعد هذا التاريخ.
ويمكن تحقيق التحفيز من خلال عدة طرق :
تحميلة من كريم بروستين، والبروستاجلاندين E 2
تناول الميسوبروستول المهبلى أو عن طريق الفم.
إدراج قسطرة فوليمن 30 مل عن طريق عنق الرحم
تمزيق الغشاء الأمنيوسي
حقن أوكسيتوسين المركب عن طريق الوريد (بيتوسين أو سينتوسينون)
المخاض
 مقالة مفصلة: الولادة
أثناء المخاض نفسه قد يستدعى المولد/ الطبيب/ المتدرب/ الطالب تحت الإشراف الطبي إلى القيام بعدد من المهام. ويمكن أن تشمل هذه المهام الآتي:
رصد تقدم المخاض، من خلال استعراض مخطط التمريض، وإجراء الفحص المهبلي، وتقييم التتبع الذي قام به جهاز رصد الجنين (وجهاز مراقبة قلب الجنين cardiotocograph)
تعجيل تقدم المخاض عن طريق سكب هرمون أوكسيتوسين
إعطاء مخفف الآلام، إما بأوكسيد النيتروز والمواد الأفيونيةبتخدير فوق الجافية وذلك بواسطة طبيب أو ممرضة التخدير.
مساعدة المخاض جراحيا عن طريق ملقط الجراحة (الجفت) أو جهاز شفط الجنين.
العملية القيصرية، إذا كان هناك مخاطر مرتبطة بالولادة المهبلية، مثل هذه تسوية الجنين أو الأم المدعم بالادلة. يمكن أن تكون العملية القيصرية اختيارية، بمعنى أنها قد رتبت قبل المخاض أو قررت أثناء المخاض كبديل لساعات من الانتظار. تشمل "الطوارئ" الحقيقية للولادة القيصرية، انفصال المشيمة، وهو الأكثر شيوعاً أو المرضى الذين يحاولون إجراء ولادة طبيعية بعد ولادة قيصرية (VBAC).
ما بعد الولادة
 مقالة مفصلة: نفاس
المرأة التي تلد في مستشفي في العالم الغربي قد تغادر المستشفى في أقرب وقت بمجرد استقرارها طبياً واختيارها المغادرة، والذي يمكن أن يكون بعد ساعات قليلة من الولادة، بالرغم من أن متوسط الولادة المهبلية التلقائية (SVD) هو 1-2 أيام، ومتوسط البقاء في الولادة القيصرية هو 3-4 أيام. يتم فحص الام خلال هذا الوقت من حيث النزيف، وعمل الأمعاءوالمثانة، والعناية بالطفل. كما يتم أيضاً فحص الرضيع.
العمليات الأكثر شيوعاً التي يؤديها أطباء التوليد
الرواتب
تختلف الرواتب عن التوليد تبعا لكل بلد، ففي الولايات المتحدة تتراوح المرتبات بين 200.000 دولار إلى 339،738 دولار.
البلد الراتب السنوي (بالدولار الأمريكي)
المملكة المتحدة 187.771
الإمارات العربية المتحدة 231.809
الولايات المتحدة 236.411
انظر أيضا
الولادة المنزلية
طب التوليد والنساء
طب الأم والجنين
النفاس
هلابة
ولادة في النعش
المراجع
Obstetrician working in United Arab Emirates, SalaryExpert.com. Retrieved on 2009-03-23 نسخة محفوظة 02 أبريل 2015 على موقع واي باك مشين.
قراءات أخرى
Lane, J (يوليو 1987). "A provincial surgeon and his obstetric practice: Thomas W. Jones of Henley-in-Arden, 1764–1846". Medical History. 31 (3): 333–48. PMC1139744. PMID3306222.
ستكهولم، أليس بي توكولوجي. كتاب لكل امرأة. أو.أو.، (كيسنجر للنشر) أو.جي. اعادة طبع طبعة منقحة من شيكاغو، أليس بي ستوكهولم وشركاه 1891 (الطبعة الأولى 1886). الترقيم الدولي 8- 4001- 4179- 1
الروابط الخارجية
Obstetrics Resource Centre by the European Journal of Obstetrics and Gynecology
Ingenious - أرشيف الصور التاريخية المتعلقة بطب التوليد وأمراض النساء ومنع الحمل.
عمليات طفل الأنبوب والحقن المجهري - الإخصاب المخبري وعمليات طفل الأنبوب والحقن المجهري
World Congress on Controversies in Obstetrics, Gynecology & Infertility (COGI)
إجراء عمليات التوليد القيصرية
علاج العقم عند الزوجين
الإخصاب المخبري: عمليات طفل الأنبوبوالحقن المجهري
علاج مشاكل الإجهاضوإنقطاع الطمث لدى المرأة
تشنج المهبل وإضطرابات الدورة الشهرية
التصوير بالموجات فوق الصوتية لتقييم الحمل وفحص الجنين
موسوعة وقاموس ميلر كين للطب والتمريض ومجالات الصحة. Saunders. 2005. ISBN9781416026044.
International Confederation of Midwives. International Definition of Midwife
Amniocentesis: Get Facts on Risks and Resultsنسخة محفوظة 20 سبتمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
Ibrahim A. Alorainy, Fahad B. Albadr, Abdullah H. Abujamea (2006). "Attitude towards MRI safety during pregnancy". Ann Saudi Med. 26 (4): 306–9. PMID16885635.
Wagner, Marsden. Born in the USA: How a Broken Maternity System Must Be Fixed to Put Women and Children First. Berkeley: University of California Press, 2006. Print.
"With Women, Midwives Experiences: from Shiftwork to Continuity of Care, David Vernon, Australian College of Midwives, Canberra, 2007 ISBN 978-0-9751674-5-8, p17f
(ar) [1]، العمليات الأكثر شيوعاً التي يؤديها أطباء التوليد نسخة محفوظة 23 يناير 2019 على موقع واي باك مشين.
Obstetrician working in United Kingdom, UK Salary, SalaryExpert.com, Retrieved on 2009-03-23 نسخة محفوظة 08 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.

جراحات القلب والقلب المفتوح



جراحة
من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة 


صورة من عملية جراحية
الجراحة هي إحدى التخصصات الطبية التي تعتمد على الإجراءات اليدوية والأدوات التقنية المطبقة على المرضى، وذلك بغرض المعالجة أو التحقق من وجود حالة تلف نسيجي التي قد تحدث نتيجة لبعض الأمراض أو لإصابة ما. ويهدف الإجراء الجراحي إلى تحسين الأداء الوظيفي أو الشكل الظاهري للعضو.
يمكن أن يطلق على التدخل الجراحي إجراء جراحياً أو عملية أو ببساطة جراحة، العمليات الجراحية قد تجرى على الإنسان أو الحيوانات، ويطلق على الشخص الذي يجري العملية الجراحية جراحاً وقد يوصف أيضاً بالممارس الطبي ولكن قد يطلق مصطلح "الممارس الطبي" أيضا على الأطباء والأطباء المختصين في طب الأقدام وأطباء الأسنان (المعروفون أيضا بمسمى جراحي الفم) والأطباء البيطريين، وفي حالات نادرة يجري الجراحون جراحة على أنفسهم. قد يستغرق الإجراء الجراحي من عدة دقائق إلى ساعات وبشكل عام لا يمكن أن يكون الإجراء الجراحي علاجاً مستمراً أو دورياً. ويشير مصطلح "الجراحة" أيضاً إلى المكان الذي تجرى فيه الجراحة أو قد يشير ببساطة إلى مكتب الطبيب أو الطبيب المختص في طب الأقدام أو طبيب الأسنان أو الطبيب البيطري.
محتويات
1 تعريفها
2 أنواع الجراحة
2.1 الجراحة الاختيارية
3 وصف العملية الجراحية
4 تاريخ الجراحة
5 الجراحة الحديثة
6 الأمراض الممكن علاجها جراحياً
6.1 علاج السرطانات والعمليات الدقيقة
7 مبادئ هاليستد
8 انظر أيضاً
9 المراجع
10 وصلات خارجية
11 المراجع
تعريفها
الجراحة هي تقنية طبية ترتكز على التدخل الطبي لعلاج الأنسجة المصابة. كقاعدة عامة أي إجراء يحدث فيه شق في الأنسجة أو يُخاط فيه جروح من إصابات سابقة يعتبر عملية جراحية، وهناك إجراءات أخرى لا تتبع تحديدا هذا الوصف كالقسطرة أو التنظير، ولكنها قد تعتبر إجراء جراحيا أيضا في حال تضمنها تحضيرات اعتيادية للعمليات الجراحية كالتخدير والبيئة المعقمة والأدوات الجراحية والخياطة أو التدبيس. تعتبر جميع أنواع العمليات الجراحية إجراءات غازية، لذلك يتم الإشارة إلى الختان الذي لا يتم فيه اختراق أنسجة بالجراحة اللاغازية مثل التذرية الليزرية للقرنية وقد يدخل تحت هذا الوصف الجراحات الإشعاعية كالتي تستخدم في العلاج الإشعاعي للأورام. وعرفها ابن القف بقوله: "الجراحة صناعة ينظر بها في تعريف أحوال بدن الإنسان من جهة مايعرض لظاهره من أنواع التفرق في مواضع مخصوصة ومايلزمه غايتها إعادة العضو إلى الحالة الطبيعية الخاصة به."
أنواع الجراحة
تُصنف الإجراءات الجراحية بحسب عدة عوامل منها مدى خطورة الحالة، ونوع الإجراء، والعضو أو الجهاز المراد معالجته، ودرجة الغازية (درجة اختراق الجسم )، والأدوات المُستخدمة.
الجراحة الاختيارية
هي الجراحة التي تهدف لتصحيح حالة مرضية غير مهددة لحياة المريض، وعادة تُجرى هذا النوع من الحالات بحسب طلب المريض وبحسب توافر الجرّاح والمرافق الطبية.
الجراحة الطارئة: هي الجراحة التي يتم إجراءها لإنقاذ حياة المريض، والمحافظة على أحد أطرافه أو لتمكين أحد الأعضاء من أداء وظائفه.
الجراحة الاستكشافية (التمهيدية): تم إجراء هذا النوع من العمليات لغرض تأكيد وتدعيم تشخيص الحالة المرضية.
الجراحة العلاجية: يهدف هذا النوع من العمليات إلى علاج حالات شُخصت مسبقا.
البتر: قطع أحد الأطراف أو الأصابع.
إعادة الزراعة: يتم خلالها وصل جزء من الجسم كان مقطوعا.
جراحات إعادة البناء: التي تهدف إلى إعادة بناء الأعضاء المشوهة أو المصابة.
جراحة التجميل: هي الجراحة التي تهدف إلى تحسين مظهر بعض الأنسجة غير المصابة.
الختان: هو قطع الجزء الخارجي لعضو أو نسيج ما.
الزراعة: يهدف هذا النوع إلى استئصال عضو أو طرف واستبداله بآخر من متبرع سواء كان إنسان أو حيوان، كما يعتبر استئصال عضو من إنسان حي أو حيوان بغرض استخدامه في الزراعة نوع من أنواع الجراحة.
عندما تجرى عملية جراحية على عضو أو نسيج يتبع لجهاز ما فإن تلك العملية قد يطلق عليها نفس اسم هذا الجهاز، كالجراحة القلبية (التي تُجرى على القلب)
والجراحة الهضمية (التي تُجرى في المسار الهضمي والغدد المساعدة له) والجراحة العظمية (التي تُجرى على العظام أو العضلات).
جراحة المناظير: يتم خلالها إحداث شقوق خارجية صغيرة لإدخال آلة صغيرة داخل تجويف الجسم كما في القسطرة. على النقيض هناك الجراحات المفتوحة التي تتطلب إحداث شقوق كبيرة للوصول إلى المنطقة المصابة.
الجراحة الليزرية : الليزر هو العامل الرئيسي لقطع الأنسجة في مثل هذا النوع من العمليات فيستخدم الليزر بدلا من المبضع أو الأدوات الأخرى المتعارف عليها قديما لأداء نفس الوظيفة.
الجراحة المجهرية: يرتكز هذا النوع من الجراحة على المجاهر حتى يتمكن الجرّاح من رؤية الأجزاء الصغيرة على هذا الغرار استحدثت جراحة الروبوت كنظام دافنشي أو زيوس الجراحي يقوم الروبوت خلال العملية الجراحية بإتباع تعليمات الجراح وتحريك الأدوات.
وصف العملية الجراحية
في المستشفيات في وقتنا الحاضر غالبا ما يتم إجراء العمليات الجراحية في غرف للعمليات باستخدام أدوات جراحية وطاولة للمريض وأخرى للأدوات، وتخضع البيئة والإجراءات المستخدمة في العملية لمبادئ التعقيم حيث يُفصل بين الأدوات المعقمة (الخالية من الأحياء الدقيقة) والأدوات غير المعقمة أو الملوثة. جميع الأدوات الجراحية يجب أن تكون معقمة ويجب استبدالها أو إعادة تعقيمها في حال تلوثها (نتيجة لاستخدامها بطريقة ملوثة أو ملامساتها لأسطح غير معقمة), ويجب على أفراد الطاقم المتواجد داخل غرفة العمليات أن يرتدوا ملابس معقمة أيضا (التي تشمل رداء وقبعة وقفازات وكمامات معقمة) ويجب عليهم غسل أيديهم وأذرعهم بواسطة مواد مطهرة قبل كل عملية. قبل الجراحة يجرى للمريض فحص طبي "تحاليل محددة قبل العملية " وتقيم حالته البدنية وفقا لنظام الجمعية الأمريكية لأطباء التخدير للتقييم البدني في حال كانت النتائج جيدة يعطى المريض نموذج موافقة على الإجراء الجراحي ليتم بعد ذلك الموافقة على أهليته للتدخل الجراحي عندما يكون من المتوقع أن يخسر المريض كمية كبيرة من الدم خلال العملية فإنه يجب توفير كمية من الدم عن طريق التبرع الذاتي قبل العملية بأسابيع. في بعض حالات جراحة الجهاز الهضمي يعطى المريض تعليمات بشرب محلول البولي ايثيلين في الليلة التي تسبق يوم العملية وذلك لتحضير الأمعاء. وأيضا يوجه المرضى إلى الامتناع عن الطعام أو الشراب (بعد منتصف الليل من الليلة التي تسبق يوم العملية، للحد من تأثير محتويات المعدة على الأدوية التي تُعطى للمريض قبل إجراء العملية وتقليل مخاطر تقيؤ المريض أثناء أو بعد العملية). في مرحلة ما قبل العملية يستبدل المريض ملابسه بملابس معقمه ويُطلب منه تصديق تفاصيل العملية التي ستُجرى له. بعد ذلك تُسجل المؤشرات الحيوية للمريض ثم يوصل السائل المغذي بأحد الأطراف ويعطى أيضا بعض الأدوية "المضادات الحيوية والمسكنات وغيرها". عندما يدخل المريض غرفة العمليات تُعقم المنطقة التي ستُجرى عليها العملية باستخدام مطهر مثل غلوكونات الكلورهيكسيدين أو يود بوفيدين، للحد من التلوث، ويُقص الشعر إذا كان في موضع الجراحة كتحضير مسبق قبل العملية، وتستخدم الملاءات المعقمة لتغطية جميع جسم المريض ما عدا موضع الجراحة ورأس المريض، وتُقص الملاءة إلى زوج من الأقطاب بالقرب من رأس السرير لتشكيل ستائر "الأثير" التي تفصل بين طبيب التخدير الذي يعمل في منطقة عمل (غير معقمة) وبين موقع الجراحة (المعقم). يخدر المريض ليمنع من الشعور بالألم عند إحداث الجرح وتحريك أو قطع الأنسجة وعند خياطة الجروح. وبحسب نوع العملية قد يختلف نوع التخدير إما موضعي أو عام، وهناك أيضا التخدير الشوكي الذي يستخدم عندما يكون موضع الجراحة كبيرا أو عندما يكون عميقا جدا ولايفضل استخدام التخدير العام في هذه الحالة. في حالة التخدير الموضعي أو التخدير الشوكي يكون موضع الجراحة مخدرا ولكن المريض يبقى واعيا أو مخدرا قليلا.,على النقيض في التخدير العام حيث يكون المريض غير واعيا ومشلول الحركة، في هذه المرحلة يتنفس المريض عن طريق أنبوب موصول بجهاز تنفس ،وعادة يُخدر المريض عن طريق مزيج من الحقن والمواد المستنشقة. و يُجرى شق للوصول إلى موضع الجراحة، تكمش الأوعية الدموية المحيطة بالموضع لمنع النزيف ويمكن أن يستخدم المبعاد لمنح رؤيا أفضل لموضع الجراحة أو للحفاظ على الشق مفتوحا وقد يتطلب إجراء شقوق وتشريح عدة طبقات للوصول لموضع الجراحة كما هو الحال في جراحات الجهاز الهضمي، حيث يحدث شق في الجلد والأنسجة تحت الجلد ومن ثم شق ثلاث طبقات من العضلات ومن ثم الطبقة ماحول الأوتار والربط. في بعض الحالات، قد تٌقطع العظام للوصول إلى المزيد من المناطق الداخلية في الجسم، على سبيل المثال قطع الجمجمة لجراحة الدماغ أو قص الصدر لعملية جراحية لفتح القفص الصدري. العمل لتصحيح المشاكل في جهاز، قد ينطوي على:
الختان—الاستغناء عن جهاز أو ورم أو أنسجة أخرى.
البتر – إزالة جزئية لعضو أو أي بنية جسدية أخرى.
إعادة وصل الأعضاء والأنسجة وغيرها لا سيما إذا قطعت جزئيا، بتر الأعضاء كالأمعاء يشمل إعادة الوصل والخياطة الداخلية أو يمكن استخدام التدبيس. الربط الجراحي بين الأوعية الدموية أو الهياكل الأنبوبية أو الجوفاء مثل حلقات من الأمعاء يسمى بالتفمم.
الربط – قد يكون كربط الأوعية الدموية أو المسالك أو الأنابيب.
الطعوم—قطعة من النسيج مبتورة (من الجسم نفسه أو من جسم مختلف) في بعض الحالات تكون لا تزال متصلة جزئيا بالجسم، فتُعاد خياطتها لترتيب أو إعادة تشكيل تلك المنطقة من الجسم. على الرغم من أن التطعيم كثيرا ما يستخدم في جراحات التجميل إلا أنه يستخدم في عمليات جراحية أخرى. ويمكن أن تؤخذ الطعوم من منطقة واحدة من جسم المريض ثم توضع في منطقة أخرى من الجسم. ومن الأمثلة على ذلك عمليات القلب الجراحية حيث يتم تجاوز انسداد الأوعية الدموية باستبدالها بطعوم من جزء آخر من الجسم. بدلا من ذلك، قد تكون الطعوم من أشخاص آخرين أو جثث أو من الحيوانات. في حالة إدخال الأطراف الصناعية تستخدم الدبابيس والمسامير لتثبيت العظام، يمكن استبدال بعض أجزاء العظام بواسطة قضبان اصطناعية أو أي جزء آخر، في بعض الحالات يدرج لوح ليحل محل المنطقة المتضررة من الجمجمة. في وقتنا الحاضرأصبح استخدام الورك الصناعي أكثر شيوعا بالإضافة إلى ذلك يمكن إدراج أجهزة تنظيم ضربات القلب أو الصمامات والعديد من أنواع الأطراف الصناعية. احداث ثغرة: فتحة دائمة أو شبه دائمة في الجسم.في جراحة زراعة الأعضاء، يتم إدراج العضو الممنوح (مأخوذ من جسم المتبرع) في جسم المتلقي وتوصيله بكل الأجزاء الضرورية (الأوعية الدموية، والقنوات، الخ).جراحة الاتصال المفصلي—يتم خلالها ربط العظام المتجاورة ببعضها البعض حتى تتمكن من النمو بنفس الامتداد، ومن أحد الأمثلة انصهار العمود الفقري حيث تربط الفقرات المتجاورة فتنمو كقطعة واحدة.جراحة تعديل مسار الجهاز الهضمي –تهدف إلى إنقاص الوزن.إصلاح الناسور أو الفتق أو الدُحاق. الإجراءات الأخرى، تتضمن:
إزالة انسداد مجاري الهواء والدم أو غيرها من الأوعية.
إزالة الحصوات.
تجفيف السوائل المتراكمة.
ا لتنظير نقل الأنسجة الميتة، المعطوبة أو المريضة.
فصل التوائم السيامية.
جراحات تغيير الجنس.
يمكن إعطاء الدم أو موسعات الدم لتعويض الدم المفقود أثناء الجراحة، وبمجرد انتهاء العملية تغلق الشقوق بواسطة الخيوط والغرزفور الانتهاء من إغلاق يُوقف التخدير ويعكس، وفي حال كان التخدير كامل تُزال الأنابيب وجهاز التنفس. بعد الانتهاء من الجراحة يُنقل المريض إلى وحدة رعاية ما بعد التخدير ويُراقب عن كثب بعد التأكد من تعافي المريض من أعراض التخدير ينقل إلى جناح الجراحة أو يأذن له بالخروج إلى منزله. خلال الفترة ما بعد العملية الجراحية، يُقيم الأداء الوظيفي للمريض ونتائج العملية ويٌفحص موقع الجرح للتأكد من خلوه من علامات الإصابة بالعدوى أو الالتهابات، في حالة استخدام شيء قابل للإزالة لإغلاق الجرح فيُزال بعد 7-10 أيام بعد الجراحة، أو بعد شفاء الجرح. في مرحلة ما بعد الجراحة يُستكمل العلاج لبعض المرضى بواسطة ا لإشعاع، العلاج الكيميائي أو بالأدوية كمضادات الرفض المستخدمة في زراعة الأعضاء. قد تُوصف دراسات أخرى أو التأهيل أثناء أو بعد فترة النقاهة.
تاريخ الجراحة
طورت حضارتين من حضارات ما قبل التاريخ أشكالا من العمليات الجراحية، وأقدمها بناء على دليل هو النقب بحيث تفتح الجمجمة أو تحفر فيها حفرة صغيرة بهدف إزالة الغطاء عن الجافية ولذلك لعلاج الأمراض المتعلقة بالضغط داخل الجمجمة، ووجدت هذه الأدلة في رفات إنسان ما قبل التاريخ التي تعود إلى العصر الحجري الحديث وقد كشفت اللوحات على جدران الكهوف أن هذا الإجراء استمر لفترة طويلة ومما يثير التعجب هو أن مرضى تلك الحقبة بالإضافة إلى المرضى في فترة ما قبل العصر الحديث قد نجو من تلك العمليات وأظهروا مؤشرات على شفاء الجمجمة، وأظهرت بعض البقايا من الشعوب التي سكنت وادي السند في فترة 3300 ماقبل الميلاد أنه قد حدثت عمليات حفر للأسنان تعود إلى 9000 سنة
كانت الحضارة الفرعونية في مصر القديمة من أكثر الحضارات تطويرا للتقنيات الجراحية، حيث وجدت رفات تعود إلى 2650 عاما قبل الميلاد تحوي على ثقبين في الفك السفلي بالقرب من جذر الضرس الأول مما يشير إلى نزيف ناتج عن خراج الأسنان. بالإضافة إلى ذلك أهدت إلينا تلك الحضارة أقدم النصوص الجراحية التي تعود إلى 3500 عاما قبل الميلاد، الممارسون الطبيون في تلك الحقبة كانوا من الكهنة المتخصصين في علاج الأمراض وهم من أجروا العمليات الجراحية ،كتب الفراعنة تفاصيل العمليات على أ وراق البردي وتفردوا بكونهم أول من وضع الملفات الطبية لحالات المرضى. بردية إدوين سميث (الموجودة في أكاديمية نيويورك للطب) وثقت العمليات الجراحية بناء على التشريح وعلم وظائف الأعضاء، على حين ذُكر في بردية ايبرس العلاج القائم على السحر.لاحقا وثق هيردويت أعمال الفراعنة قائلا:" إن ممارسة الطب متخصصة جدا عندهم، يعالج كل طبيب مرضا واحدا فقط، فالبلد مليء بالأطباء فالبعض يعالج العيون والبعض الأسنان وبعضهم يعالج أمراض البطن وغيرها من الأمراض الداخلية. ". كما أسفرت اكتشافات مقابر عمال جريدة الأهرام حديثا عن وجود أدلة مومياء بالمومياوات على إجراء عملية جراحية بالمخ لعامل من العمال كان قد عاش لفترة عامين بعد إجراء العملية.
و كانت هناك حضارات قديمة أخرى لديها معرفة جراحية كالهند والصين واليونان.في القرن السادس قبل الميلاد، وصف ساشروتا وهو أحد أشهر جراحي الهند القديمة في كتابة اكثرمن 120 أداة جراحية و300 إجراء جراحي وتصنيف لفئات الجراحة على البشر مقسما إياها إلى 8 فئات. يُعرف ساشروتا بأبو الجراحة، وقد أجرى عمليات تجميلية و عمليات السّاد(الماء الأزرق) وعمليات قيصرية، وقد كان يستخدم عصارة من الأعشاب كنوع من التخدير فقد كان جرحا في مدرسة دهانفناتري في ايورفيردا. أما في ا ليونان القديمة، فقد انشأ معبد "اسكليبيا" المكرس للآلهة الشافية اسكليبوس، وكان هذا المعبد بمثابة مراكز للمشورة الطبية والتشخيص وتضميد الجراح. في هذه المقدسات يدخل المرضى في حالة تشبه الحلم مسببة النوم لا تختلف عن التخدير وكانوا يتلقون الإرشاد من الآلهة في الحلم أو عن طريق العمليات الجراحية، وفي معبد ابيدوروس كانت هناك ثلاث لوحات من الرخام تعود إلى 350 عاما قبل الميلاد نقشت عليها أسماء وتواريخ الحالات والأعراض وطرق شفاء حوالي 70 مريضا جاءوا إلى المعبد وهم يعانون من مشكلة قبل أنهم شفيوا منها، كان من بعض العلاجات الجراحية المذكورة استخراج الخراج من الجهاز الهضمي وإزالة مواد خارجية اخترقت الجسم، خلال تلك العمليات كان المرضى في حالة من النوم محفزة باستخدام عدد من المواد المنومة مثل الأفيون.
كان جالينوس الأغريقي من أحد أعظم جراحي العالم القديم، فقد أجرى العديد من العمليات الجريئة كجراحة المخ والعين اللتان لم تُجرى مرة أخرى إلا بعد ألفي عام، في الصين كان "هوا توه" الطبيب الصيني الشهير الذي أجرى خلال فترة هان الشرقية وعصر الممالك الثلاث عملية جراحية بمساعدة التخدير وإن كان ذلك بطريقة بدائية وغير متطورة. في العصور الوسطى تطورت التقنيات الجراحية بصورة كبيرة في العالم الإسلامي ،وكان الطبيب والعالم الأندلسي العربي (أبو القاسم خلف بن عباس الزهراوي)" الذي كان يمارس الطب في ضاحية الزهراء في قرطبة قد كتب النصوص الطبية التي شكلت الأساس للعمليات الجراحية الأوروبية حتى عصر النهضة ,وهو أيضا يعتبر في كثير من الأحيان بمثابة الأب للجراحة.
في أوروبا ارتفع الاهتمام من قبل الجامعات بدراسة الجراحة قبل ممارستها ومن الأمثلة على تلك الجامعات كانت جامعة مونبلييه وبادوا وبولونيا والتي كانت مشهورة في هذا المجال، وقد كان قاي دي كاوليك أحد أبرز الجراحين في العصور الوسطى وكان كتابه "الجراحة العظيمة" الذي كتب في عام 1363 أحد أبزر النصوص في الجراحة حتى القرن السابع عشر. وفي القرن الخامس عشر انفصلت الجراحة عن الطب وأصبحت اقل شانً من الطب فقد تحولت لتصبح كالحرفة التقليدية المتوارثة، استمر ذلك حتى قدم" روقريوس ساليرينتانيوس" الذي ألف كتابا وضع فيه حجر الأساس للجراحة الغربية الحديثة حتى عصرنا الحالي، لاحقا في أواخر القرن التاسع عشر أصبحت تمنح شهادات البكالوريوس في الجراحة مع درجة الدكتوراة في الطب وأصبحت تعتبر الماجستير في لندن درجة أعلى من البكالوريوس في الجراحة والدكتوراه في الطب.
أما الحلاقون الجراحون فقد كانوا الأسوأ سمعة واستمر الوضع كذلك حتى اعتمدت درجة الجراحة الأكاديمية كتخصص في الطب عوضا عن تخصص غير ذا أهمية، أما المبادئ الجراحية الأساسية كالخلو من الجراثيم..الخ فقد عرفت بمبادئ "هاليستد".
الجراحة الحديثة

هيرونيموس فبريسوس, Operationes chirurgicae, 1685
تطورت الجراحة الحديثة سريعا مع انبثاق العصر العلمي، أ مبرواز باري كان أحد الرواد في معالجة الإصابات الناتجة عن الطلقات النارية، وكان أوائل الجراحين المعاصرين أطباء في ساحات المعارك النابليونية، وكان جراحوا البحرية من الجراحين الحلاقين الذين جمعوا بين الجراحة ومهنتهم الأساسية كحلاقين.ومن أحد أهم التطورات التي أنجزها الطب الحديث هي القدرة على التحكم بالنزيف والتحكم بالالتهابات والتحكم بالألم (التخدير).
النزيف
قبل تطور الطب الحديث كان المرضى مهددون بالنزف حتى الموت قبل علاجهم أو خلال العملية ومن أحد الطرق الناجحة التي استخدمت لإغلاق الجروح كانت الكي "إغلاق الجروح بواسطة الحرارة العالية" وكانت شديدة الألم ومدمرة للأنسجة وذات نتائج سيئة على المدى الطويل. ومن أحد الطرق الأخرى التي استخدمت لإغلاق الجروح هي الربط (التي أنشأها الرومانيون القديمون وطورها أمبرواز باري في القرن السادس عشر)وكانت يستخدم فيها مواد معينة لإغلاق جروح الأوعية الدموية بالرغم من حداثة تلك الطريقة وتفوقها على الكي إلا أنها لا تزال خطيره حتى تم التمكن من السيطرة على الالتهابات التي لم تكن مفهومة في ذلك العصر.
وفي القرن العشرين أتاحت بحوث فصائل الدم الفرصة لنقل الدم للمرضى وبالتالي التعويض عن كميات الدم المفقودة.
الألم
اكتشف التخدير حديثا على اثنين من جراحي طب الأسنان أمريكيين الجنسية وهما هوراس ويلز (1815-1848) وليام تي جي مورتون. قبل اكتشاف التخدير كانت الجراحة إجراء في غاية الألم للمرضى والحل الوحيد لتخفيف ذلك الألم هو السرعة في إجراء العملية، مما أدى إلى اقتصار العمليات على البتر وإزالة الإطراف.
وفي بداية الأربعينيات من القرن الثامن عشر، اتخذت الجراحة منحى أخر بعد أن اكتشاف المواد الكيميائية المخدرة كالايثر والكلوروفورم التي لعب دورا كبير في اكتشافها البريطاني جون سنو.
وبالإضافة إلى تخفيف معاناة المرضى فقد سمحت تلك المواد للجراحين بإجراء عملية معقدة في الأجزاء الداخلية من جسم الإنسان، وكعلاج لحالة أخرى يمر بها المرضى بعد العمليات الجراحية تم اكتشاف مرخيات العضلات ومن أهمها الكورار الذي جعل تلك العمليات أكثر أمنا وأقل ألما.
الالتهابات
مع ازدهار العمل الجراحي بعد اكتشاف التخدير ازدادت أعداد المرضى المصابين بالتهابات ما بعد الجراحة، ومما زاد الأمر سوءا هو أن مفهوم الالتهاب لم يكن مفهوما حتى فترة حديثه نسبيا. وجاء التقدم الأول في مكافحة الالتهاب في عام 1847 من قبل الطبيب الهنغاري اقناز سيميلفايز، الذي لاحظ أن طلاب الطب الخارجين من غرف التشريح أدوا إلى ازدياد عدد الوفيات بين الأمهات حديثي الولادة مقارنة بعدد الوفيات بإشراف القابلات، بعد ذلك فرض سيميلفايز على جميع من يدخل إلى جناح الأمهات حديثات الولادة أن يغسل ويعقم يديه مما أدى إلى انخفاض عدد الوفيات، لكن الجمعية الملكية في المملكة المتحدة رفضت نصيحته. جاء التقدم الكبير بعد ذلك، في أعقاب أعمال لويس باستور وتقدمه في علم الأحياء المجهرية، حين كان الجراح البريطاني جوزيف ليستر قد بدأ بتجريب استخدام الفينول أثناء العملية الجراحية لمنع حدوث الالتهابات وبالفعل كان ليستر قادر على خفض معدلات الإصابة بالالتهابات بشكل كبير وقد ساعد على هذه استمرار تلك المعدلات بالانخفاض التقنيات التي استحدثها روبرت كوخ كالتعقيم بالبخار الذي اثبت فعاليته أكثر من التعقيم بواسطة رذاذ الحمض الكاربوليكي المستخدم مسبقا من قبل ليستر لتعقيم الأدوات. لاحقا أصبح غسل اليدين وارتداء القفازات من مسلمات التعقيم في غرف العمليات. نشر ليستر أعماله على هيئة مقالات متسلسلة في مجلة لانسيت (آذار / مارس 1867) تحت عنوان "مبادئ التعقيم للممارسات الجراحية "،كانت مقالته بمثابة حجر الأساس للقدرة على التحكم بالالتهابات في العصر الحديث التي استخدمت لاحقا لمدة 50 عاما في المسارح الجراحية، وكرس ليستر نفسه لاتخاذ خطوات واسعة في مجال التعقيم طوال حياته.
الأمراض الممكن علاجها جراحياً
إالإصابات التي تستدعي تدخلا جراحيا
استئصال أورام
علاج السرطانات والعمليات الدقيقة
تستعمل ملاقط الليزر في العمليات التي تهدف للقضاء على خلايا سرطانية، أو دراستها، أيضاً تفيد في العمليات التي تحتاج إلى دقة متناهية كالعمليات في العين، والدماغ.
التخصصات الجراحية والتخصصات الفرعية
• الجراحة العامة • جراحة القلب • جراحة القولون والمستقيم • جراحة الأطفال • جراحة التجميل • جراحة الأوعية الدموية • جراحة الزراعة • جراحة الحوادث • جراحة الثدي • جراحة الأورام • جراحة الغدد الصماء • جراحة الجلد • جراحة أمراض النساء • جراحة الفم والوجه والفكين • جراحة العظام • [http://جراحة%20العيون جراحة العيون • جراحة الأقدام • جراحة المسالك البولية
بعض التخصصات الأخرى تنطوي على بعض صور التدخل الجراحي خصوصا أمراض النساء، أيضا بعض الناس ينظر إلى طرق العلاج الغازية أو التشخيص كقسطرة القلب والتنظير ووضع أنابيب الصدر أو وضع الخطوط المركزية كإجراء جراحي. ولكن معظم المجال الطبي لا يشاطر هذا الرأي.
مبادئ هاليستد
مبادئ هاليستد Halsted's principles (التي تُعرف أيضًا باسم مذاهب هاليستد في المجتمع الطبي)، هي المبادئ الأساسية للطريقة الجراحية المتعلقة بالتعامل مع الأنسجة، وانسداد الأوعية الدموية وما إلى ذلك، وإذا تم اتباعها فإنها تحسن من فرص النجاح الجراحي للأنسجة.
وقد تم تقديم هذه النقاط الرئيسة بواسطة وليام ستيوارت هاليستد (William Stewart Halsted).
التعامل الرقيق مع الأنسجة.
طريقة معقمة صارمة أثناء التحضير والجراحة.
تشريح حاد للأنسجة.
وقف النزف بحذر لتحسين الظروف الملائمة للعملية الجراحية وتقليل العدوى وهواء الحيز الراكد.
إزالة هواء الحيز الراكد وإزالة المواد بشكل كافٍ.
تجنب التوتر
انظر أيضاً
تخدير
قاعدة جينكن
تجديد شهادة الجراحة
جراحة مجهرية بالليزر عن طريق الفم
جراحة مخ استئصالية
جراحة الرضوخ
جراحة افتراضية
خياطة تنجيدية عمودية
جراحة النفق الرسغي
جراحة بلا دم
جراحة ذاتية
المراجع
"Doctor's surgery". Collins English Dictionary. مؤرشف من الأصل في 08 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 10 فبراير 2018.
web|url=https://www.collinsdictionary.com/dictionary/english/doctors-surgery%7Ctitle=Doctor's surgery|publisher=Collins English Dictionary|access-date=10 February 2018}}</ref>
وصلات خارجية

جراحة في المشاريع الشقيقة
صور وملفات صوتية من كومنز
جراحة على مشروع الدليل المفتوح
Dr. Cynara Coomer Prepares You for Surgery: Ask the Right Questions
المراجع
˂
ع
ن
ت
طب
˂
ع
ن
ت
جراحة التوليد والإجراءات الأخرى
˂
ع
ن
ت
رعاية صحية
˂
ع
ن
ت
الجراحات والعمليَّات الأُخرى لِلأعضاء التناسُليَّة الأُنثويَّة (الجراحات النسائيَّة)
˂
ع
ن
ت
الإجراءات والعَمليات/الجراحات الخاصة بالجلد وًالنسيج تحت الجِلدي
˂
ع
ن
ت
جراحة تشمل الصدر والرئتين
˂
ع
ن
ت
عمليات/جراحات وإجراءات أخرى للثدي
˂
ع
ن
ت
العمليات والجراحات والإجراءات الأُخرى المُتعلقة في الأذن
˂
ع
ن
ت
طب العناية المركزة

رسم القلب



تخطيط كهربائية القلب
من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
تخطيط كهربائية القلب

تخطيط كهربائية القلب في النظم الجيبي الطبيعي.
معلومات عامة
من أنواع اختبار طبي، واختبارات وإجراءات تشخيص أمراض القلب
تعديل مصدري - تعديل

تخْطِيطُ كهربائية القلب (بالإنجليزية: Electrocardiography أو اختصارا ECG)‏ يسجل التخطيط الكهربائي للقلب النشاط الكهربائي للقلب، حيث أن القلب ينتج نبضات كهربائية صغيرة تنتشر من خلال عضلة القلب وتتسبب في حدوث انقباض، ويمكن الكشف عن تلك النبضات من خلال جهاز التخطيط الكهربائي للقلب، ويلجأ الطبيب إلى إجراء اختبار التخطيط الكهربائي عادة ليساعده على معرفة السبب وراء بعض الأعراض مثل الخفقان أو ألم الصدر، وفي بعض الأحيان يجرى هذا الكشف كجزء من الفحوصات الروتينية، قبل إجراء عملية جراحية مثلا. لاتنتج أية أضرار أو أوجاع بسبب اختبار التخطيط الكهربائي للقلب.
يتم التخطيط والمريض مستلقٍ على طاولة مريحة ومسترخ تماماً، ويجب أن يكون التماس بين المساري والجلد جيداً ويتم ذلك بوضع مرهم خاص. يتم التخطيط على ورق مخطط، ويعكس التخطيط الأحداث الكهربائية التي تحصل في القلب وجميع أجزائه. وتكشف الأقطاب الكهربائية الموضوعة على أجزاء مختلفة من الجسم عن النبضات الكهربائية القادمة من اتجاهات مختلفة داخل القلب، وتظهر مخططات طبيعية لكل قطب كهربائي.
يُعدّ اختبار التخطيط الكهربائي للقلب اختبار جيد، فيمكنه في بعض الأحيان تشخيص المشكلة القلبية بكل دقة، غير أنه لا يمكن للتخطيط الكهربائي للقلب أن يحدد ويشخص كل أمراض القلب، فهناك بعض الأمراض التي لا يمكن الكشف عنها بواسطة جهاز التخطيط الكهربائي للقلب.
محتويات
1 العمل
2 موجبية وسالبية الموجات
3 التاريخ
4 ورقة الرسم البياني لتخطيط القلب الكهربائي
4.1 التصميم
5 الاتجاهات
6 الموجات والفترات
7 الاستخدامات
8 الأنواع
9 مراجع
العمل
جهاز تخطيط القلب يكشف ويضخم التغيرات الكهربائية الضئيلة على الجلد التي تنشأ عندما تتعرض عضلة القلب إلى إزالة الاستقطاب خلال كل نبضة. كل خلية من خلايا عضلة القلب لديها شحنة سالبة (جهد غشائي) عبر جدارها الخارجي (أو غشائها الخلوي). (عن طريق تدفق الأيونات الإيجابية، الصوديوم + والكالسيوم ++) ويسمى بإزالة الاستقطاب، والتي تنشط الآليات في الخلايا التي تتسبب التقلص. يحدث تقدم المنظم لموجة من إزالة الاستقطاب التي يتم تشغيلها من قبل خلايا في العقدة الجيبية الأذينية، خلال كل نبضة من قبل قلب صحي. ينتشر من خلال الأذينين، ويمر عبر "مسارات التوصيل الجوهرية"، ومن ثم ينتشر في جميع أنحاء البطينين. هذه العملية يتم الكشف عنها بارتفاع صغير، والذي يندرج في الجهد الكهربي بين اثنين من الأقطاب الكهربائية على كلا جانبي القلب ويتم عرضها على شكل خط متموج إما على الشاشة أو على الورق. هذا العرض يشير إلى الإيقاع العام للقلب ونقاط الضعف في أجزاء مختلفة من عضلة القلب.
وعادة ما يستخدم أكثر من قطبين ويمكن دمجهما في عدد من أزواج (على سبيل المثال: الذراع اليسرى (LA)، الذراع اليمنى (RA) والساق اليسرى (LL) الأقطاب الكهربائية تشكل ثلاثة ازواج LA+RA, LA+LL, و RA+LL). ناتج كل قطب يُدعى "اتجاه". وتكشف الاتجاهات المختلفة عن تغيرات في زوايا مختلفة من القلب، فهناك اتجاهات تدل على الواجهة الأمامية للقلب، أخرى على الجهة الجانبية ومجموعة ثالثة للجهة السفلى للقلب. ويمكن الإشارة إلى أنواع مختلفة من أجهزة تخطيط القلب الكهربائي حسب عدد الوصلات التي يتم تسجيلها، على سبيل المثال بثلاث اتجاهات، أو 5 اتجاهات أو 12 اتجاها. جهاز تخطيط القلب الكهربائي 12 - يتم تسجيل 12 إشاراة كهربائية مختلفة في نفس الوقت تقريبًا. غالبًا تستخدم للتسجيل لمرة واحدة لرسم القلب، ويتم طباعته وإخراجه على نسخة ورقية. جهازان تخطيط القلب 3 - اتجاهات و 5 - اتجاهات التي تعمل على إظهار الرسم على جهاز الرصد الملائم، على سبيل المثال خلال عملية جراحية أو أثناء نقل المريض في سيارة إسعاف. قد يكون أو لا يكون هناك أي سجل دائم لمدة 3 - 5 أو الاتجاه رسم القلب، اعتمادا على المعدات المستخدمة. ممكن أو لا يمكن أن يكون تسجيل لجهاز التخطيط للقلب 3 - اتجاهات و 5 - اتجاهات، حسب المعدات المستخدمة في الفحص.
تعتبر هذه الطريقة أفضل وسيلة لقياس وتشخيص الإيقاعات غير الطبيعية للقلب، بالأخص للإيقاعات الغير طبيعية بسبب التلف الذي أصاب الأنسجة الموصلة التي تنقل الإشارات الكهربائية، أو الإيقاعات الغير طبيعية التي تسببها اختلالات الكهرل. في الذبحة الصدرية، يستطيع جهاز تخطيط القلب أن يعمل على تحديد إذا تعرضت إجزاء محددة من عضلة القلب للضرر، على الرغم من عدم تغطية أجزاء القلب كامًلا.
لا يمكن للEKG أن يقيس بشكل صحيح إمكانية الضخ للقلب، والذي يستند إلى الموجات فوق الصوتية (تخطيط صدى القلب) أو تستخدم اختبارات الطب النووي. فمن الممكن للإنسان أو الحيوانات الأخرى أن تكون في السكتة القلبية ومع وجود إشارة تخطيط القلب العادي (حالة تعرف باسم النشاط عديم النبض الكهربائي).
موجبية وسالبية الموجات
توضع الأسلاك في أجزاء معينة على الجسم لرصد كلا من شدة و اتجاه التيار الكهربائي فكلما زادت الشدة زاد ارتفاع أما الاتجاه فإن كان التيار باتجاه القطب الموجب رُسمت الموجة فوق مستوى الخط وإن كان اتجاه التيار بعيدا عن القطب الموجب رسمت الموجة تحت مستوى الخط. أما إن كان اتجاه تعافي الخلايا (رجوع القطبية لجدران الخلية) باتجاه القطب الموجب تكون القراءة بالسالب وبعيدا عن القطب الموجب تكون القراءة بالموجب. ولهذا السبب تكون القراءات مختلفة بالنسبة من حيث القراءات لكل من 12 قطب (I,II,III,V1,V2,V3,V4,V5,V6,aVR,aVL,aVF)
التاريخ

تخطيط القلب الكهربائي لأينتهوفن.
لقد كانت بداية اختراع رسّام القلب قبل مدة طويلة وكان من اختراع والر ثم أجرى أينتهوفن عليه التحسينات مقتبسة من اختراع سويجر وهو الجلفانومتر.
بعد أن اخترع أينتهوفن أول جهاز تخطيط القلب أو المعروف بإسم رسّام القلب عام 1903م كان ضخم وغير متقن الصنع. ومع مرور الأيام أُدخلت كثير من التحسينات عليه إلى أن أصبح تخطيط القلب صغيرًا يمكن حمله ووضعه بجانب سرير المريض، وسَهُلَ استخدامه.
ورقة الرسم البياني لتخطيط القلب الكهربائي
هي ورقة خاصة ذات تأثير حراري، حيث يتغير لونها إذا تعرضت لكمية حرارة معينة. فعندما تسخن إبرة التأشير تترك أثر على الورق مما يسبب ظهور خط أزرق أو رصاصي يمثل الإشارة القلبية.
وهناك نوع آخر من الورق يكون ورق عادي غير حراري يستخدم في أجهزة التخطيط الحديثة وتستخدم الطابعة الإلكترونية بدل الإبرة الحرارية
التصميم
يوجد خمس موجات رئيسية تظهر على نتائج تخطيط القلب "P,Q,R,S,T" على التوالي حيث كل موجة ترمز لنقطة معينة في القلب عند سريان التيار الكهربائي فيها تبدأ من الأذين وصولا إلى البطين والفترات الموجودة بين الموجات ترمز للوقت الذي احتاجه التيار للوصول من نقطة إلى أخرى.
الاتجاهات
يوجد تقريبا 3 مجموعات من الاتجاهات في تخطيط القلب الأولى 3 والثانية 3 والثالثة 6 للصدر.
مع مراعاة الأسلاك على أن تكون ملفوفة في المسافة ما بين الجسم والجهاز لتقليل تأثير الفيض الكهرومغناطيسي الصادر من التيارات التي تسير داخل الأسلاك لكي يقل تأثيرها على الأسلاك الأخرى. كما يجب مراعاة عزل الأسلاك بنفس طريقة عزل كابلات المستقبل التفزيوني من صحن الاستقبال بحيث يكون ملفوف السلك بشبك معدني موصول بالأرضي لتفريغ شحنته ليصبح عازلا حسب قانون فراداي ليقلل الكثير من التمويه والتضليل الذي قد يؤثر سلبا على قراءة الجهاز لإشارة القلب.
الموجات والفترات
تشغيل الوسائط
أساسيات تخطيط كهربائية القلب
يوجد خمس موجات رئيسية تظهر على نتائج تخطيط القلب "P,Q,R,S,T" على التوالي حيث كل موجة ترمز لنقطة معينة في القلب عند سريان التيار الكهربائي فيها تبدأ من الأذين وصولا إلى البطين والفترات الموجودة بين الموجات ترمز للوقت الذي احتاجه التيار للوصول من نقطة إلى أخرى.
الموجة (P): هي أول موجة تظهر وتدل على إزالة الاستقطاب الناتج عن مرور تيار كهربائي في كلا من الأذين الأيمن والأيسر ومدى ارتفاع الموجة يدل على قوة الجهد المبذولة وعرض الموجة يدل على الفترة المستغرقة لذلك.
الموجة (Q): وهي غالبا ما يتم ذكرها لصعوبة تحديدها وتكمن الصعوبة في كونها صغيرة جدا وتتواجد قبيل موجة عالية في شدة التيار وتدل هذه الموجة على إزالة الاستقطاب الناتج من مرور تيار كهربائي على الحاجز بين البطينين.
الموجة (R): وهي أعلى الموجات من ناحية شدة التيار وأقلها زمنا وتعتبر من أهم الموجات حيث إنها تدل على مرور تيار كهربائي مما ينتج إزالة استقطاب لكلا من البطين الأيمن والأيسر.
الفترة بين الموجتين P-R: ولا تسمى هذه الفترة ب P,Q لعدم ضمان وضوح الموجة Q في نتائج التخطيط. وتعبّر هذه الفترة عن الوقت الذي استغرقه التيار من نقطة بداية الموجة P حتى نقطة البداية للموجة R. "أي من بداية إزالة استقطاب خلايا الأذينين حتى وصول التيار إلى البطينين.
الموجة (S): أو تعبر هذه الموجة على مرور تيار كهربائي في جدران البطينين باتجاه الأعلى مما ينتج إزالة استقطاب الخلايا الموجودة على كلا من الجدار الأيمن والأيسر للبطينين.
الموجة (T): وتدل هذه الموجة على تعافي الخلايا المكونة لكل من البطينين الأيمن والأيسر، وبسبب ضخامة جدران البطينين نسبة إلى الأذينين فإن الموجة الدالة على تعافي خلايا الأذينين يتم قمعها بالموجة (T).
الموجة (U): ظهور هذه الموجة يكون نادرا في القلب الصحي حيث تدل على مرور التيار الكهربائي خلال العضلة الحليمية المسؤولة مرتبطة بكلا من الصمامات الأبهري وثلاثي الشرف عبر أوتار.
الاستخدامات
وجود ألم في الصدر
في حالة عدم انتظام ضربات القلب
ضيق التنفس
التعب والإجهاد المستمر
وجود دقات غير طبيعية في القلب
تشخيص بعض امراض القلب
فحص القلب الروتيني إذا كان هناك تاريخ عائلي
متابعة كفاءة أدوية القلب
الأنواع
رسم القلب المحمول (هولتر)
وهو جهاز محمول له شاشة صغيرة يعلق على الجسم لمدة 24 ساعة لفحص إيقاع القلب، حيث يتم تسجيل نشاط القلب الكهربي خلال يوم كامل.
رسم القلب بالمجهود
يتم رسم القلب بالمجهود عن طريق ركوب دراجة أو المشي على مشاية رياضية كهربائية لمعرفة نشاط القلب أثناء المجهود البدني.
مراجع
"2005 American Heart Association Guidelines for Cardiopulmonary Resuscitation and Emergency Cardiovascular Care - Part 8: Stabilization of the Patient With Acute Coronary Syndromes." Circulation 2005; 112: IV-89 - IV-110.
.