تلاوات اسلام صحي

تحميل القرآن مع التجويد والتلاوة

حمل برنامج القرآن مع التجويد ar_tajweed_almuyassar.pdf
حمل برنامج القرآن مع التلاوة quran_telawah_01القرآن مع التلاوة برنامج.exe

تحميلات برامج المصاحف والقرآن الكريم


تحميلات : برنامج الذاكرالقرآن مع الترجمةبرنامج القرآن مع التفسيربرنامج القرآن مع التلاوةبرنامج المكتبة الالكترونية
و.حمل Quran_winxp.rar

الثلاثاء، 21 يونيو 2016

استعمالات اللام في القرآن ولغة العرب ومنها لام البعد أو لام الاجل أو لام الغاية


بسم الله الرحمن الرحيم

حرف (اللام)
ينقسم حرف (اللام) من حيث العمل إلى قسمين: 



1. (اللام) العامل.
2. (اللام) غير العامل .



(اللام) العامل ينقسم إلى ثلاث أقسام:
أ‌- (اللام) العامل للجر.
ب‌- (اللام) العامل للنصب.
ت‌- (اللام) العامل للجزم .
وكلها حرف مبني لا محل له منَ الإعراب.

1. اللام العامل:
أولاً: (لام) الجر:
حرف مبني على الكسر مع كل ظاهر، إلا مع المستغاث بـ (ياء) الاستغاثة المفتوحة غير المعطوف، غير المكرر معه حرف النداء، ومع المستغاث من أجله.



(اللام) في حال الفتح:
تقول: يا لَعَمْرُو، بفتح (اللام) في كلمة (لَعمرو).
(اللام) المعطوف المكرر معه حرف النداء:
تقول: يا لَقَوْمِي ويا لَأَمثال قومي، بفتح لام (لَقَومي)، ولام (لَأَمثأل).
(اللام) في حال الكسر:
تقول: يا لِلْصَبَاياِ. يا لِلْشَبَابِ. يا لِلْجَمَالِ.
الإعراب:
يا: حرف نداء مبني على السكون لا محل له منَ الإعراب.
للجمال: اللام: حرف جر مبني على الكسر لا محل له منَ الإعراب.
الجمال: اسم مجرور بحرف الجر "اللام" وعلامة جره الكسر الظاهر على آخره.

مثال كسر (اللام) مع المستغاث من أجله إذا كان اسمًا ظاهرًا:
الشاهد في وقال قيس بن ذريح:
تكنَّفني الوشاةُ فأزعجوني *** فيا للنَّاسِ للواشي المُطاعِ
كما تفتح (لام) الجر إذا اقترنت بالضمائر:
لَكَ، لَكُمْ، لَكِ، لَكُنَّ، لَهُ، لَهُمَا، لَهُمْ، لَهَا، لَهُنَّ.
إلا مع (ياء) المتكلم تكون حرف مبني على الكسر:
تقول: هذا لِي.

أقسام (لام) الجر:
1. قسم يختص بجر الأسماء، والضمائر.
2. قسم يختص بجر المصادر المؤولة، وهذه (اللام) تعرف بـ (لام النصب)، وسيأتي شرحها لاحقًا.
(اللام) الجارة للأسماء، والضمائر، ومعانيها:

أ‌- (اللام) حرف يفيد الاختصاص.
الشاهد في قوله تعالى:  إِن كَانَ لَهُ وَلَدٌ فَإِن لَّمْ يَكُن لَّهُ وَلَدٌ وَوَرِثَهُ أَبَوَاهُ فَلأُمِّهِ الثُّلُثُ فَإِن كَانَ لَهُ إِخْوَةٌ فَلأُمِّهِ السُّدُسُ . النساء: 4/11.
وقوله تعالى: { وَأُزْلِفَتِ الْجَنَّةُ لِلْمُتَّقِينَ } الشعراء: 90
الإعراب:
الواو: حرف عطف مبني على الفتح لا محل له منَ الإعراب.
أُزلفت: أُزلف: فهل ماض مبني لمل ام يُسمَ فاعله (مبني للمجهول) منصوب وعلامة نصبه الفتح الظاهر على آخره.
التاء: التاء الساكنة، تاء التأنيث، حرف مبني على السكون لا محل له منَ الإعراب.
الجنة: نائب فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضم الظاهر على آخره.
للمتقين: اللام: حرف جر مبني على الكسر يفيد الاختصاص لا محل له منَ الإعراب.
المتقين: اسم مجرور وعلامة جره الياء لأنه جمع مذكر سالم.

ب‌- (اللام) حرف يفيد الاستحقاق.
الشاهد في قوله تعالى:  الْحَمْدُ للّهِ رَبِّ الْعَالَمِين . الفاتحة: 2
وفي قوله تعالى:  وَيْلٌ لِّلْمُطَفِّفِينَ . المطففين: 83/1.
وقوله تعالى:  فَبَآؤُواْ بِغَضَبٍ عَلَى غَضَبٍ وَلِلْكَافِرِينَ عَذَابٌ مُّهِينٌ  البقرة: 90

ت‌- (اللام) حرف يفيد المُلك .
الشاهد في قوله تعالى:  لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ إِنَّ اللَّهَ هُوَ الْغَنِيُّ الْحَمِيدُ . لقمان: 31/26.
وفي قوله تعالى:  أَلَمْ تَعْلَمْ أَنَّ اللّهَ لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَا لَكُم مِّن دُونِ اللّهِ مِن وَلِيٍّ وَلاَ نَصِيرٍ. البقرة: 2/107.

وفي قول المتنبي:
لِعَيْنَيْكِ مَا يَلْقَى الفُؤَادُ وَمَا لَقِي *** وَلِلْحُبِّ مَا لَمْ يَبْقَ مِنِّي وَمَا بَقِيْ
لعينيك: اللام: حرف جر مبني على الكسر يفيد التعليل، لا محل له من الإعراب.
للحب: اللام: حرف جر مبني على الكسر يُفيد الملك، لا محل له من الإعراب.
الحب: اسم مجرور بحرف الجر وعلامة جره الكسر الظاهر على آخره.

ت‌- (اللام) حرف يفيد التملك.
الشاهد في قوله تعالى:  أَلَمْ تَعْلَمْ أَنَّ اللّهَ لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَا لَكُم مِّن دُونِ اللّهِ مِن وَلِيٍّ وَلاَ نَصِيرٍ  البقرة: 107

والشاهد في قولك: أهديتُ للطألبِ مكتبةً علمية.
ث‌- (اللام) حرف يفيد شبه الملك.
والشاهد في قولك: يبقى لك ما بقيت على العهد.

ج‌- (اللام) حرف يفيد شبه التمليك.
الشاهد في قوله تعالى:  وَاللّهُ جَعَلَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجاً وَجَعَلَ لَكُم مِّنْ أَزْوَاجِكُم بَنِينَ وَحَفَدَةً. النحل: 16/72.

ح‌- (اللام) حرف يفيد التعليل:
شاهده في قول المتنبي:
لِعَيْنَيْكِ مَا يَلْقَى الفُؤَادُ وَمَا لَقِي *** وَلِلْحُبِّ مَا لَمْ يَبْقَ مِنِّي وَمَا بَقِيْ
لعينيك: اللام: حرف جر مبني على الكسر يفيد التعليل، لا محل له من الإعراب.
وفي قولك: ذهبتُ إلى الحديقة للنزهة.
فالنزهة هي علة ذهابي إلى الحديقة.
وقول امرء القيس:
ويومَ عقرتُ لِلْعَذَارى مَطِيَّتي *** فَيَا عَجَبًا من كورها المتحمل

ولا نذكر معناه (التعليل) إلا إذا جرّ المصدر المؤول من (أن) وما بعدها.
أو جر المصدر المؤول من (كي) وما بعدها.
سَنَأتي على ذكر (لام) التعليل بتوسع لاحقًا.

خ‌- (الام) حرف يفيد التبيين؛ وهو (اللام) الواقع بعد أسماء الأفعال والمصادر.
الشاهد في في قوله تعالى:  وَرَاوَدَتْهُ الَّتِي هُوَ فِي بَيْتِهَا عَن نَّفْسِهِ وَغَلَّقَتِ الأَبْوَابَ وَقَالَتْ هَيْتَ لَكَ قَالَ مَعَاذَ اللّهِ إِنَّهُ رَبِّي أَحْسَنَ مَثْوَايَ إِنَّهُ لاَ يُفْلِحُ الظَّالِمُونَ . يوسف: 12/23 .
الشاهد: هيت لك. (اللام الواقعة بعد هيت).

وفي قول المتنبي:
لَوْلا مُفَارَقَة الَأحْبَاب مَا وَجَدَتْ *** لَهَا المَنَايَا إلى أَرْوَاحِنَا سُبُلا

د‌- (اللام) حرف للقسم المتضمن معنى التعجب.
والشاهد في هذا البيت لم أستدل على نسبه:
لله يبقى على الأيام ذو حيد *** بمشمخر به الظيان والأسن

ذ‌- (اللام) حرف للتعدية.
الشاهد في قوله تعالى:  رَبَّنَا لاَ تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنتَ الْوَهَّابُ. آل عمران: 3/8.
وفي قوله تعالى:  هُنَالِكَ دَعَا زَكَرِيَّا رَبَّهُ قَالَ رَبِّ هَبْ لِي مِن لَّدُنْكَ ذُرِّيَّةً طَيِّبَةً إِنَّكَ سَمِيعُ الدُّعَاء. آل عمران: 3/38.
وفي قولك : قلت له أفعل هذا.
وقولك: ما أضربُ زيدًا لِعَمْرِ.

ر‌- (اللام) حرف للصيرورة، وتسمى (لام) العاقبة، أو (لام) المآل .
الشاهد في قول علي بن أبي طالب رضي الله عنه وأرضاه.
لدوا للموت وابنوا للخراب فكلكم يصير إلى خراب

وفي هذا البيت، ولم أستدل له على نسبه:
فإن يكن الموت أفناهم فللموت ما تلد الوالدة
ز‌- (لام) التعجب المجرد من القسم.
نقول: يا للماء، ويا للخضرة ، ويا له من وجهٍ حسن.

والشاهد في قول الأعشى:
شباب وشيب وافتقار وذلة فلله هذا الدهر كيف ترددا

ويكثر استعمال هذا النوع من النداء .

وفي قول امرئ القيس:
فيا لك من ليل كأن نجومه *** بكل مغار الفتل شدت بيذبل

س‌- (لام) التبليغ، وهي (اللام) الجارة لاسم سامع القول، أو ما في معناه.
والشاهد قول امرئ القيس:
فقلت له لما عوى أن شأننا *** قليل الغنى إن كنت لما تحول

ش‌- أن يُضَمَّن (اللام) معنى ( إلى).


 
الشاهد في قوله تعالى:  حَتَّى إِذَا أَقَلَّتْ سَحَاباً ثِقَالاً سُقْنَاهُ لِبَلَدٍ مَّيِّتٍ فَأَنزَلْنَا بِهِ الْمَاء . الأعراف: 7/57.
وفي قوله تعالى:  وَلَوْ رُدُّواْ لَعَادُواْ لِمَا نُهُواْ عَنْهُ وَإِنَّهُمْ لَكَاذِبُونَ . الأنعام: 6/28 .
وفي قوله تعالى:  وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي لأَجَلٍ مُّسَمًّى يُدَبِّرُ الأَمْرَ يُفَصِّلُ الآيَاتِ لَعَلَّكُم بِلِقَاء رَبِّكُمْ تُوقِنُونَ . الرعد: 13/2.
وفي قوله تعالى:  وَمَا نُؤَخِّرُهُ إِلاَّ لِأَجَلٍ مَّعْدُودٍ . هود: 11/104.

ص‌- أن يُضَمَّن (اللام) معنى ( في).

والشاهد في قوله تعالى:  وَنَضَعُ الْمَوَازِينَ الْقِسْطَ لِيَوْمِ الْقِيَامَةِ فَلَا تُظْلَمُ نَفْسٌ شَيْئا . الأنبياء: 21/47.

ض‌- أن يُضَمَّن (اللام) معنى (عن).
والشاهد في قوله تعالى:  قَالَتْ أُخْرَاهُمْ لأُولاَهُمْ رَبَّنَا هَـؤُلاء أَضَلُّونَا فَآتِهِمْ عَذَاباً ضِعْفاً مِّنَ النَّارِ. الأعراف: 7/38.
وفي قوله تعالى:  وَلاَ أَقُولُ إِنِّي مَلَكٌ وَلاَ أَقُولُ لِلَّذِينَ تَزْدَرِي أَعْيُنُكُمْ لَن يُؤْتِيَهُمُ اللّهُ خَيْراً .
هود: 11/31.
وفي قول أبي الأسود الدؤلي:
كَضَرَائِرِ الحَسْنَاءِ ظَنَّ لِوَجْهِهَا حَسَدَاً وَبُغْضَاً أَنَّهُ لَدَمِيْم
ط‌- أن يُضَمَّن (اللام) معنى (على).
والشاهد في قوله تعالى:  وَيَخِرُّونَ لِلأَذْقَانِ يَبْكُونَ وَيَزِيدُهُمْ خُشُوعاً . الإسراء: 17/109 .
وفي قوله تعالى:  قُلْ آمِنُواْ بِهِ أَوْ لاَ تُؤْمِنُواْ إِنَّ الَّذِينَ أُوتُواْ الْعِلْمَ مِن قَبْلِهِ إِذَا يُتْلَى عَلَيْهِمْ يَخِرُّونَ لِلأَذْقَانِ سُجَّداً . الإسراء: 17/107.
وفي قوله تعالى:  فَلَمَّا أَسْلَمَا وَتَلَّهُ لِلْجَبِينِ . الصافات: 37/103.

وفي قول الشاعر جابر بن حنى، وقيل هو عمر بن حنى بن حارثة بن عمرو الثعلبي:
تَنَاوَلَهُ بِالّرُمْحِ ثُمَّ أَثْنَى لَهُ *** فَخَرَّ صَرِيْعَاً لِلْيَدَيْنِ وَلِلْفَمِ

ظ‌ - أن يُضَمَّن (اللام) معنى (عند).
وفي قوله تعالى:  {بَلْ كَذَّبُوا بِالْحَقِّ لَمَّا جَاءهُمْ فَهُمْ فِي أَمْرٍ مَّرِيجٍ . ق: 50/5.
________________


ع‌- أن يُضَمَّن (اللام) معنى (بعد).(وتسمي لام الغاية أو لام الاستدبار أو لام الاجل)

 
**الشاهد في قوله تعالى:  أَقِمِ الصَّلاَةَ لِدُلُوكِ الشَّمْسِ إِلَى غَسَقِ اللَّيْلِ وَقُرْآنَ الْفَجْرِ إِنَّ قُرْآنَ الْفَجْرِ كَانَ مَشْهُوداً . الإسراء: 12/78.



**وفي قوله تعالي (يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِذَا طَلَّقْتُمُ النِّسَاءَ فَطَلِّقُوهُنَّ لِعِدَّتِهِنَّ وَأَحْصُوا الْعِدَّةَ وَاتَّقُوا اللَّهَ رَبَّكُمْ لَا تُخْرِجُوهُنَّ مِنْ بُيُوتِهِنَّ وَلَا يَخْرُجْنَ إِلَّا أَنْ يَأْتِينَ بِفَاحِشَةٍ مُبَيِّنَةٍ وَتِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ وَمَنْ يَتَعَدَّ حُدُودَ اللَّهِ فَقَدْ ظَلَمَ نَفْسَهُ لَا تَدْرِي لَعَلَّ اللَّهَ يُحْدِثُ بَعْدَ ذَلِكَ أَمْرًا (1) فَإِذَا بَلَغْنَ أَجَلَهُنَّ فَأَمْسِكُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ أَوْ فَارِقُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ وَأَشْهِدُوا ذَوَيْ عَدْلٍ مِنْكُمْ وَأَقِيمُوا الشَّهَادَةَ لِلَّهِ ذَلِكُمْ يُوعَظُ بِهِ مَنْ كَانَ يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآَخِرِ وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا (2) وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ إِنَّ اللَّهَ بَالِغُ أَمْرِهِ قَدْ جَعَلَ اللَّهُ لِكُلِّ شَيْءٍ قَدْرًا (3)/سورة الطلاق )

فاللام في قوله تعالي (لعدتهن)هي لام الغاية وتعني بعد انقضاء عدتهن والدليل المؤكد قوله تعالي (وَأَحْصُوا الْعِدَّةَ)والاحصاء دليل قاطع علي بلوغ نهاية العدة أي بعد انقضائها

**وفي قول الشاعر، متمم بن نويره بن جمرة بن شداد، وكنيته أبو نهشل:
فَلَمَّا تَفَرَّقْنَا كَأَنِيْ وَمَالِكًا *** لِطُوْلِ اجْتِمَاعٍ لَمْ نَبِتْ لَيْلَةً مَعًا
لطول: اللام بمعنى (بَعْدَ)، أو (مع).




غ‌- أن يُضَمَّن (اللام) معنى (مع).
وشاهده في قول متمم بن نويره.
فَلَمَّا تَفَرَّقْنَا كَأَنِيْ وَمَالِكًا *** لِطُوْلِ اجْتِمَاعٍ لَمْ نَبِتْ لَيْلَةً مَعًا





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق